منتديات الأجاويد



 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخول
آخر عضو مسجل هو meziane lamri فمرحبا به أهلا وسهلا

شاطر | 
 

 الفحص المبكر لسرطان القولون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zakia
عضو مميز
عضو مميز
avatar

الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 313
المزاج : متفائلة بغد أفضل

مُساهمةموضوع: الفحص المبكر لسرطان القولون   2015-11-14, 11:25 am
[rtl]للكلام عن هذا الموضوع علينا أن نعرف أولاً ما هو القولون . فالقولون هو جزء مهم جداً من الجهاز الهضمي للإنسان ويسمى في حالات كثيرة بالأمعاء الغليظة وهو الجزء الأخير من الجهاز الهضمي . ومن المعلوم أن الجهاز الهضمي للإنسان يتكون من المريء ، المعدة ، الأمعاء الدقيقة و من ثم الأمعاء الغليظة و ما يتبعهم من أعضاء مثل: البنكرياس ، الكبد ، الحويصلة المرارية و القنوات المرارية .[/rtl]
[rtl]أما القولون فهو يتكون من عدة أقسام و هي: الأعور  ، القولون الصاعد ، القولون المستعرض ، القولون النازل ، القولون السيني ، المستقيم و من ثم القناة الشرجية منتهية بفتحة الشرج .[/rtl]






 






[rtl]ما هو سرطان القولون؟ [/rtl]
[rtl]سرطان القولون هو عبارة عن وجود و تكون خلايا خبيثة على بطانة القولون الداخلية . و عادة ما تكون بدايتها عبارة عن زوائد لحمية تتواجد على البطانة الداخلية للقولون و يتم إهمالها فتتحول مع مرور الوقت و السنين إلى خلايا خبيثة . الجدير بالذكر أن ليست كل أنواع الزوائد اللحمية تتحول إلى خلايا خبيثة أو أورام سرطانية ، فقط الزوائد التي تحوي على الأدينوما ( Adenoma )  تتحول مع الوقت إلى خلايا خبيثة .[/rtl]
[rtl]بعض الأشخاص يكونون أكثر عرضة من غيرهم لسرطان القولون ، مثل الأشخاص الذين يعانون من مرض الكرونز أو الالتهابات القولون التقرحية المزمنة و كذلك الأشخاص الذين لديهم تاريخ مرضي في العائلة لسرطان القولون أو تكون زوائد لحمية محتوية على الأدينوما.[/rtl]
[rtl]هل سرطان القولون منتشر ؟ [/rtl]
[rtl]يعتبر مرض السرطان هو السبب الثاني للوفيات بعد أمراض القلب و تصلب الشرايين في العالم و في الكويت بصفة خاصة . كما يعتبر الثالث شيوعا بين الرجال و النساء . أي أنه يأتي في المرتبة الثالثة لدى الرجال بعد سرطان الرئة و البروستاتا و كذلك في المرتبة الثالثة لدى النساء بعد سرطان الثدي و الرئة .  [/rtl]
[rtl]ما هي الطريقة المثلى للكشف عن سرطان القولون؟[/rtl]
[rtl]الطريقة المثلى للكشف المبكر عن سرطان القولون هي عن طريق الخضوع إلى فحوصات متعددة للبحث عن الزوائد اللحمية أو السرطان نفسه و ليس الانتظار لحين تواجد الأعراض لدى الشخص المصاب . و هذا بحد ذاته يحسن من فرص العلاج و يعطي نتائج طيبة ومذهلة . لأن بتحديد وجود الزوائد اللحمية من عدمها و كذلك إزالتها في حال وجودها يمنع تطور هذه الخلايا إلى خلايا سرطانية .[/rtl]

[rtl]من هم الأشخاص الذين يعتبرون في خطر من الإصابة بسرطان القولون ؟[/rtl]
[rtl]كل شخص في عمر الخمسين و ما فوق[/rtl]
[rtl]متوسط العمر لتطور سرطان القولون هو 70 سنة ، كما نجد أن 93 % من حالات سرطان القولون هم من الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 50 سنة أو أكثر .[/rtl]
[rtl]حاليا فإن التوصيات العالمية توصي بإجراء منظار للقولون في سن الخمسين فما فوق ، ما لم يكون هناك عوامل أخرى تجعل فحص القولون في مبكر.[/rtl]
[rtl]يطلق على الشخص الذي لديه عامل السن فقط أنه في ( خطر متوسط ) للإصابة بسرطان القولون .[/rtl]

[rtl]كل أسرة لها تاريخ مرضي لسرطان القولون [/rtl]
[rtl]أي شخص لديه شخصين أو أكثر من أقارب الدرجة الأولى ( الأب ، الأم ، الأشقاء ) مصابين بسرطان القولون اكبر من سن الـ 60 سنة أو أي شخص لديه شخص واحد مصاب بسرطان القولون بعمر أقل من 60 سنة ، يكون في دائرة الخطر للإصابة بسرطان القولون من ثلاث إلى ست مرات أكثر من عموم السكان أو الناس . لذلك لا بد من وضع إستراتيجية معينة للأشخاص الذين لديهم أقارب مصابين بسرطان القولون . و أيضا لا بد من أخذ التاريخ المرضي للعائلة و التأكد من وجود الزوائد اللحمية من عدمها لدى أفراد العائلة .[/rtl]

[rtl]كل شخص لديه تاريخ مرضي للسرطان أو زوائد لحمية[/rtl]
[rtl]الشخص الذي أصيب بسرطان القولون سابقا و تم علاجه أو الشخص الذي لديه زوائد لحمية في القولون و تم إزالتها يكون أكثر عرضة من غيره للإصابة سواءً بسرطان القولون أو الزوائد اللحمية .[/rtl]
[rtl]كذلك المرأة المصابة بسرطان الرحم أو المبيض خاصة قبل سن الـ 50 سنة تكون أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون . أما عن الإصابة بسرطان الثدي يجعل هناك زيادة طفيفة في معدل الإصابة  بسرطان القولون .[/rtl]

[rtl]ما هي أعراض سرطان القولون ؟[/rtl]
[rtl]تتفاوت أعراض سرطان القولون تبعا لموقع السرطان في القولون و درجته أو في ما إذا تم اكتشافه مبكرا أو في مراحل متأخرة . علما بأن قد يكون هناك سرطان قولون بدون وجود أي أعراض تذكر.  وكلما وجدت هناك أعراض ، كان هذا أسوأ من ناحية العلاجات المتوفرة و الممكنة له .[/rtl]

[rtl]أهم أعراض وجود السرطان :[/rtl]
[rtl]من أهم الأعراض نزيف شرجي ( الأكثر شيوعا ) ، آلام بالبطن ، انتفاخ بالبطن ، تغيير في عادة التبرز و أكثرها يميل إلى الإمساك .[/rtl]
[rtl]بالإضافة إلى وجود أعراض أخرى مثل:  نزول الوزن ، أعراض فقر الدم و نقص الحديد في الجسم .[/rtl]
[rtl]فعند وجود أي من الأعراض المذكورة أعلاه لابد من استشارة طبيب متخصص بالجهاز الهضمي .[/rtl]


 
[rtl]لماذا يجب التحقق من وجود سرطان القولون من عدمه حتى مع عدم وجود أعراض ؟[/rtl]
[rtl]ذلك لأن سرطان القولون من الممكن الوقاية منه و علاجه حتى قبل ظهوره . و ذلك عن طريق اكتشاف الزوائد اللحمية و من ثم إزالتها خاصة التي تحتوي على خلايا الأدينوما. [/rtl]

[rtl]ما هي الفحوصات المتواجدة حاليا لفحص سرطان القولون ؟[/rtl]
[rtl]هناك فحوصات و خيارات متعددة للفحص المبكر لسرطان القولون و لكنها تصب في النهاية لإجراء منظار القولون ، حيث يعتبر منظار القولون تشخيصي و علاجي في آن واحد.[/rtl]
[rtl]الفحوصات المتاحة لفحص سرطان القولون للأشخاص ذوي الخطورة المتوسطة هي كالآتي :[/rtl]
[rtl]1 - فحص البراز لوجود دم خفي من عدمه .[/rtl]
[rtl]يعتبر وجود دم خفي مع البراز من أهم عوارض سرطان القولون ، و هذا الدم الخفي لا تستطيع العين المجردة كشفه إلا عن طريق فحص ميكروسكوبي في المختبر. [/rtl]
[rtl]هذا الفحص يتم سنويا ، و حالما تكون النتيجة إيجابية هنا يتحتم إجراء منظار قولون . [/rtl]
[rtl]2 - الأشعة الملونة بالباريم للقولون[/rtl]
[rtl]تتم الأشعة الملونة باستخدام مادة تسمى بالباريوم وهي عبارة عن مادة سائلة يتم إدخالها للقولون بواسطة أنبوب من فتحة الشرج و تستقر في المسقيم و من ثم يتم إدخال هذه المادة تدريجيا و في نفس الوقت يتم تصوير القولون من داخل من خلال تغطية هذه المادة للغشاء الداخلي له . يستخدم هذا الفحص لاكتشاف وجود زوائد لحمية أو سرطانية داخل القولون و لكن هناك مشكلة كبيرة في استخدام هذا الفحص حيث أن حساسية الجهاز لالتقاط و اكتشاف زوائد لحمية فقط 50% للزوائد التي تزيد حجمها عن 1 سم و بذلك فإن الزوائد اللحمية من حجم الواحد سنتيمتر و أقل ليس بالسهولة التقاطها أو اكتشافها .[/rtl]
[rtl]أيضا في حال تشخيص وجود زوائد لحمية في القولون ، يصبح من الضروري إجراء منظار القولون لإزالته بالكامل .[/rtl]
[rtl]و بالتالي جاءت التوصيات الأمريكية و الكندية بعدم الاعتماد على فحص الأشعة الملونة بالباريوم للكشف المبكر لسرطان القولون .[/rtl]



 

 



 

 
[rtl]ماذا أفعل لمنع حدوث أو تطور سرطان القولون إن وجد ؟[/rtl]
[rtl]استيراتيجية الحد من وفيات سرطان القولون جدا بسيط . فالأشخاص الذين لديهم خطورة متوسطة ، يبدأ الفحص في سن الخمسين و أفضل فحص هو إجراء منظار القولون مرة كل 10 سنوات . [/rtl]
[rtl]الفحص التالي كبديل لمنظار القولون هو إجراء منظار قولون قصير ( منظار القولون السيني ) كل 3 إلى 5 سنوات مع فحص البراز لوجود دم خفي من عدمه كل سنة .[/rtl]
[rtl]الأشخاص ذوي الخطورة العالية للإصابة بسرطان القولون هم الأشخاص ذوي التاريخ المرضي العائلي أو الشخصي لوجود سرطان القولون و أيضا التهابات القولون التقرحية المزمنة أو الأشخاص الذين لديهم زوائد لحمية محتوية على الأدينوما و تم إزالتها سابقا وغيرهم مما تم ذكرهم سابقا . فهؤلاء الأشخاص يتم تحديد الفترة الزمنية لمتابعة الحالة و تطورها و ذلك بإجراء منظار قولون حسب الحالة نفسها و هي تتراوح ما بين كل ثلاث شهور إلى كل سنتين . تحديد المدة اللازمة لفحص القولون يتم تحديدها من قبل طبيب الجهاز الهضمي المختص .[/rtl]
[rtl]هناك أيضا بعض الاحترازات و الارشادات المفيدة للحماية من سرطان القولون مثل :[/rtl]
[rtl]• ممارسة الرياضة .[/rtl]
[rtl]• تناول الأغذية الغنية بالألياف مع خفض نسبة الدهون مع الغذاء المتناول .[/rtl]
[rtl]• الاقلاع عن التدخين .[/rtl]



[rtl]الدكتورة وفاء الحشاش[/rtl]

[rtl]استشاري الأمراض الباطنية[/rtl]
[rtl]وأمراض الجهاز الهضمي والكبد وزراعة الكبد[/rtl]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mohamed
.
.
avatar

برتقالي
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 338
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: الفحص المبكر لسرطان القولون   2015-11-15, 7:00 pm
مشغول مشاركة رائعة




     
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفحص المبكر لسرطان القولون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأجاويد :: المنتديات العامة :: ثقافة عامة-
انتقل الى: