منتديات الأجاويد



 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخول
آخر عضو مسجل هو meziane lamri فمرحبا به أهلا وسهلا

شاطر | 
 

 المخدرات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zakia
عضو مميز
عضو مميز
avatar

الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 313
المزاج : متفائلة بغد أفضل

مُساهمةموضوع: المخدرات   2015-11-25, 10:53 pm
[rtl]تعريف بالمخدرات[/rtl]
[rtl]التعريف اللغوي: [/rtl]
 
[rtl]المخدرات لغــة جاءت من اللفظ ( خدر ) ومصدره التخدير ، ويعني ( ستر ) . بحيث يقال تخدر الرجل أو المرآة أي أستتر أو استترت ، ويقال يوم خدر ( يعني مليء بالسحاب الأسود ) ، وليلة خدره ( يعني الليل الشديد الظلام ) . ويقال أن المخدر هو الفتور والكسل الذي يعتري شارب الخمر في ابتداء السكر، أو أنها الحالة التي يتسبب عنها الفتور والكسل والسكون الذي يعتري متعاطي المخدرات، كما أنها تعطل الجسم عن أداء وظائفه، وتعطل الإحساس والشعور.[/rtl]
 
[rtl]التعريف العام:[/rtl]
 
[rtl]المخدرات هي كل مادة خام مصدرها طبيعي أو مصنعة كيميائياً ، تحتوي على مواد مثبطة أو منشطة إذا استخدمت في غير الأغراض الطبية ، فإنها تسبب خلل في عمليات العقل وتؤدي إلى حالة من التعود أو الإدمان عليها ، مما يضر بصحة الشخص جسمياً ونفسياً واجتماعيا .[/rtl]
 
[rtl]التعريف القانوني:[/rtl]
 
[rtl]تعرف المخدرات قانونياً على أنها مجموعة من المواد التي تسبب الإدمان ( الاعتماد النفسي والبدني ) ، وتسمم الجهاز العصبي المركزي ويحضر تداولها أو زراعتها أو تصنيعها ، إلا لإغراض يحددها القانون ، ولا تستخدم إلا بواسطة من يرخص له بذلك .[/rtl]
 
[rtl]الإدمان ( الاعتماد النفسي ):[/rtl]
 
[rtl]هي الحالة التي تنتج عن تناول عقار، وتسبب شعوراً بالارتياح، وتولد الدافع النفسي والرغبة الملحة لتكرار تعاطيه للعقار تجنباً للقلق والتوتر، وتحقيقاً للذة ( الزائفة ).[/rtl]
 
[rtl]المواد المحظورة:[/rtl]
 
[rtl]هي مواد كيميائية كانت أو طبيعية تؤثر في الجهاز العصبي المركزي للإنسان ، فتحدث له تغييرات في الأداء الوظيفي لأجهزة الجسم ، خاصة المخ والحواس ، وتؤثر كذلك في عواطف الشخص ومشاعره وسلوكه تجاه الآخرين [/rtl]
 
[rtl]الاعتماد الجسماني :[/rtl]
 
[rtl]هي الحالة التي ينتج عنها تعود الجسم على عقار ما ليؤدي إلى ظهور اضطرابات نفسيه وجسدية شديدة لدى المتعاطي خاصةً عندما يمتنع عن تناول هذا العقار بصورة مفاجئة .[/rtl]
 
[rtl]المناعة النسبية :[/rtl]
 
[rtl]هو تدني تدريجي في التجاوب مع مفعول المخدر نتيجة لتناوله بصورة متكررة بحيث يقتضي زيادة الجرعة للحصول على تأثير يماثل ما حققته الجرعات السابقة.[/rtl]
 
[rtl]المواد المنشطة:[/rtl]
[rtl]         [/rtl]
[rtl]هي مواد تزيد في نشاط الجسم عن الحد المعتاد ، وتجعل الشخص في حالة غير طبيعية ( هيجان وعنف وروح عدوانية والتشكيك في الآخرين ) ، وعند زوال مفعول العقار يصاب الشخص بالهبوط والارتخاء والقلق والتوتر والاكتئاب ، مما يضطره لتعاطي جرعة أخرى ، ويؤدي تكرار التعاطي إلى الإدمان ( الاعتماد ) والإجهاد الجسماني المصحوب بالآلام الشديدة في العضلات وتوتر في الأعصاب .[/rtl]
 
[rtl]أنواع المخدرات [/rtl]
[rtl]أ- نبات الخشخاش :[/rtl]
[rtl]     [/rtl]
[rtl][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]نبات الخشخاش هو المصدر الذي يؤخذ منه الأفيون وهو نبات حولي يبلغ ارتفاعه من 2 إلى 4 أقدام ينتج أزهار ذات أربع بلتات قد تكون بيضاء أو قرمزية أو حمراء أو بنفسجية أو أرجوانية ولكن اللون الأكثر شيوعاً هو اللون الأبيض. وللنبات رأس أو كبسولة ذات استدارة غير منتظمة تبدو بيضاوية الشكل من القمة إلى القاع ويتراوح حجمها عند النضج بين حجم حبة الجور وحجم البرتقالة الصغيرة وتحتوي الكبسولة على بذور النبات.[/rtl]
[rtl] ، والأفيون هو العصير المتخثر لثمرة خشخاش الأفيون ( الكبسولة ) ويخرج منها إفراز له شكل الحليب وعند ملامسته للهواء يصبح أكثر تماسكاً ويتحول لونه إلى اللون البني الداكن ثم يسقط من على الكبسولات ويجمع في أوعية خاصة وعندئذ يكون شكله كشكل العسل الأسود وفيما بعد يزداد جفافه ويصبح أدكن لوناً ، والأفيون يشكل على هيئة كتل أو أصابع .[/rtl]
 
[rtl]ب - المورفين:[/rtl]
[rtl][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [/rtl]
[rtl]المورفين هو العنصر النشط في الأفيون وقد تم اكتشافه في أوائل القرن التاسع عشر ، ولكن لم ينتبه للمورفين إلا بعد أن أعاد اكتشافه وأعطاه اسمه عالم ألماني 1817 م ويقال إن المورفين منسوب إلى مورفيوس اله الأحلام في أساطير الإغريق .[/rtl]
 
[rtl]وتستخلص قاعدة المورفين من الأفيون باستعمال بعض المواد التي تحتوي على الجير الحي مع الماء والتسخين وكالوريد الأمونيا ثم جهاز الترشيح ، كما يمكن استخلاصه مباشرة من ساق نبات الخشخاش ومن كبسولة الخشخاش التي لم يؤخذ منها الأفيون بعد تجفيفها ، ويتراوح لون قاعدة المورفين بين الأسمر والبني الغامق .[/rtl]
  
[rtl]ج - الهيروين:[/rtl]
 
[rtl][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]أكتشف الهيروين في الربع الأخير من القرن التاسع عشر ، وقد أنتجته شركات باير وطرح تجارياً كدواء غير أن أثاره ما لبثت أن ظهرت وتوقف الأطباء عن وصفه كعلاج . وقوة الهيروين تتراوح بين أربعة أمثال وعشرة أمثال المروفين .أول دولة ظهرت فيها مشكلة تعاطي الهيروين هي الولايات المتحدة الأمريكية وثاني دولة هي مصر في الفترة بين الحربين العالميتين الأولى والثانية ثم أصبحت الصين بعد ذلك مركزاً لإنتاجه وتعاطيه. [/rtl]
 
[rtl]والهيروين أكثر العقاقير المسببة للإدمان والمحدثة للموت في العالم العربي . ويؤدي تعاطيه إلى الإدمان والاضطرابات النفسية وتليف الكبد والإصابة بالغرغرينة وبالتالي إلى بتر أحد القدمين أو اليدين كما يؤدي أيضا إلى نقل مرض الإيدز والوفاة .[/rtl]
 
[rtl]الحشيش:[/rtl]
 
[rtl]الحشيش أكثر المخدرات انتشاراً في العالم ويطلق اسم الحشيش على النبات وعلى الراتج آي إفراز القمم المزهرة لنبات القنب والسطح العلوي لأوراقه وعلى أطراف النبات المورقة والمزهرة وهي تشبه في مظهرها التبغ ولكن لونها يميل إلى الاخضرار أكثر من اللون البني .[/rtl]
[rtl] والحشيش إما أن يكبس على شكل كتل أو يمزج مع الشمع على شكل ألواح مثل الحشيش المغربي والحشيش الباكستاني ، وفي المغرب يعرف الحشيش باسم ( كيف ) وفي الهند وباكستان باسم شاراس ، والحشيش السائل ويسمى في أوساط تجار المخدرات والمدمنين زيت الحشيش ، وهو شكل مصنع بطريقة غير شرعية لخلاصة القنب ويتم تحضيره باستخدام التبخر والتكثيف وهو مادة لزجة لونها أخضر قاتم ولها قوام القار ولا تذوب في الماء وتغدو أكثر كثافة إذا تعرضت للهواء . وقد أدرج الحشيش تحت الرقابة الدولية بناء على اتفاقية المؤتمر الثاني للأفيون التي وقعت في جنيف ( فبراير 1925 م ) .[/rtl]
 
 
[rtl]المار يهوانا ( البانجو ) :[/rtl]
 
[rtl]عندما تقل نسبة العنصر الفعال THC في نبات القنب لا يمكن الحصول على راتج الحشيش منه كما لا يمكن تجفيف النبات وصنع طرب وكتل وألواح الحشيش منه. وفي هذه الحالة تجمع أوراق النبات وتجفف وتلف أو تدق وتسمى الماريجوانا أو المار يهوانا أو ( البانجو ) .[/rtl]
 
[rtl] الحشيش وأضراره[/rtl]
 
[rtl]يسبب تعاطي الحشيش تشويش إدراك الحس للزمان والمكان واختلالاً في الوظائف العقلية كما يولد إحساساً خاطئاً بالقدرة على التفكير الثاقب والخلق والإبداع وتعاطيه يسبب الاعتماد النفسي وقد يسبب الاعتماد الجسمي أيضاً وفي بعض الأحيان يؤدي التعاطي إلى الموت أو الجنون . [/rtl]
 
[rtl]نبات القنب[/rtl]
 
[rtl]نبات القنب نبات أحادي الجنس أي توجد نباتات مذكرة ونباتات مؤنثة. وقد وجد في بعض الدول نبات يحمل الأزهار المذكرة والمؤنثة معاً. وهو نبات  شجيري شديد الرائحة ينمو برياً في مناطق كثيرة من العالم وهو نبات حولي يندر أن توجد منطقة في العالم لا ينمو بها أو لا يمكن زراعته بها . ويبلغ طول النبات من 30 سم إلى 6 أمتار و أوراقة ضيقة وشرشرة وتتجمع على شكل مروحي والأوراق لمعة ولزجة وسطحها العلوي مغطى بشعيرات قصيرة . ويستخرج راتج الحشيش من الأطراف المورقة والمزهرة لنبات القنب المذكر والمؤنث على حد سواء وهذا يخالف ما كان سائداً في الماضي من أن الراتج لا يستخرج إلا من نبات القنب الأنثى. [/rtl]
 
[rtl]الكوك[/rtl]
 
[rtl]شجيرة ذات أوراق دائمة شجيرة الكوك الحمراء تزرع في بيرو وبوليفيا وكولومبيا وأنحاء أخرى من أمريكا الجنوبية، فهي لا تنمو إلا في مناخ تتراوح درجة الحرارة فيه من 15 إلى 20 درجة مئوية. وتنمو الشجيرة حتى يصل ارتفاعها إلى متر ونصف ( خمسة أقدام ) وأوراقها ناعمة وبيضاوية الشكل وتنمو في مجموعة من سبعة أوراق في الجذع الواحد.[/rtl]
 
[rtl][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]الكوكايين[/rtl]
 
[rtl]أكتشف الكوكايين في منتصف القرن التاسع عشر وهو مسحوق ناعم الملمس بلوري أبيض اللون عديم الرائحة يشبه ندف الثلج.[/rtl]
 
[rtl]وفي أواخر القرن التاسع استخدم الكوكايين في علاج العيون وفي التخدير في العمليات الجراحية، كما استخدم لعلاج النزلات وكدواء مقوي ولتخفيف آلام المعدة وما لبث المدمنون أن أقبلوا عليه وقلت استعمالاته في المجال الطبي، ويستخرج الكوكايين من ورقة نبات الكوك.[/rtl]
 
[rtl]والكوكايين تحت الرقابة الدولية بناء على معاهدة الأفيون الدولية الموقعة في لاهاي سنة 1912 م وإنتاج العالم منه في تزايد مستمر ، ويعد فقدان الشهية والأرق التام وفقدان الشهوة الجنسية من أعراض المراحل المتطورة لتعاطي الكوكايين وتأثيراته السمية عميقة ويؤدي إلى الإدمان والموت .[/rtl]
 
[rtl]الكرك [/rtl]
 
[rtl]الكرك هو الكوكايين المقطر بالتكسير ، وقد سمي بالكرك لأن رواسب بكربونات الصوديوم الموجودة في الصخريات تحدث فرقعة عند التدخين .[/rtl]
 
[rtl]وعند تعاطيه يتم امتصاصه في الدم بسرعة ويصل إلى مخ المتعاطي في ثواني قليلة... لذا أصبح أكثر المخدرات إحداثاً للإدمان وسبباً للموت .[/rtl]
 
  
[rtl][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]القات[/rtl]
 
[rtl]شجيرة معمرة ، تزرع في أي تربة وتقاوم الآفات وتقلبات المناخ ، وهي ذات أورقا دائمة الاخضرار يبلغ ارتفاعها من متر إلى مترين في المناطق القاحلة وستة أمتار في المنحدرات الرطبة لجبال إثيوبيا ، وقد تصل إلى 25 متراً في المناطق الاستوائية ومحيط الساق قد يصل إلى 60 سم ، وقشرته رقيقة ناعمة داكنة الملمس .[/rtl]
 
[rtl]وشجيرة القات حمراء داكنة تميل إلى الاصفرار، والمتحضر عندما تنضج أوراقها عكسية بيضاوية الشكل مسننة حادة ويابسة الملمس وعديمة المذاق تقريباً. ويختلف حجم الأوراق اختلافاً كبيراً ويبلغ من 5 - 7 سم عرضاً، وزهرة النبات بيضاء اللون وبعضها يميل إلى اللون الأخضر.[/rtl]
  
[rtl]تأثير المواد الفعالة في القات[/rtl]
 
[rtl]منشط يشبه تأثير الأم فيتامينات ، ويؤدي إلى درجة متوسطة وملحوظة من درجات الإدمان النفسي ، والتعاطي المزمن للقات يؤدي إلى البلاهة أو الجنون والإصابة بأمراض سرطان اللثة والفم والمعدة .[/rtl]
 
[rtl]المخدرات التعليقية[/rtl]
 
[rtl]*** المنشطات ***[/rtl]
 
[rtl][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]الأم فيتامينات[/rtl]
 
[rtl]وتشمل مجموعة الأم فيتامينات : الأم فيتامين والد يكسا أم فيتامين والميثان أم فيتامين ... وهي مجموعة متجانسة نسبياً فتتماثل كيميائياً وفارماكولوجياً مع الأفيد رين والأدرينالين .[/rtl]
 
[rtl]تكون على شكل مسحوق أبيض تصنع منه أقراص أو كبسولات ذات أشكال وأحجام وألوان مختلفة كما يحضر منه محلول للحقن وأشهر الأنواع في العالم العربي الماكستون فورت تصنع سراً في الولايات المتحدة الأمريكية ووسط أوروبا وخاصة هولندا أو المملكة المتحدة وشرق أوروبا وخاصة بولندا والمجر بالإضافة إلى تايوان والصين وتايلاند وبعض بلدان شمال أفريقيا وشرقها .[/rtl]
 
 
[rtl]وتعاطي الأم فيتامينات يجعل الفرد ثرثاراً وعصبياً وقلقاً وقد تسبب في ارتجاف اليدين وزيادة العرق وجفاف الأنف والفم وكما قد تسبب شعوراً بالاضطهاد.[/rtl]
 
[rtl]*** المهبطات أو المسكنات ***[/rtl]
 
[rtl]الباربيتورات[/rtl]
 
[rtl]وتشمل مجموعة الباربيتيورات : الباربيتيورات القصير والمتوسط المفعول وبعض المنومات الأخرى التي لا علاقة بالتركيب الكيميائي لهذه المجموعة مثل الميتاكوالون والماندركس والجلوتثميد .[/rtl]
 
[rtl]وأكثر أنواع المجموعات إساءة للاستعمال : السبكوباربيتال ( السيكونال ) والامورباربيتال والمتولون والماندركس والنوبارية والريف ونال . وينتج على شكل كبسولات حمراء وزرقاء كما ينتج بعضها على شكل أقراص بيضاء اللون مختلفة الأحجام .[/rtl]
 
[rtl]ومن شأن أخذ جرعات صغيرة من الباربيتيورات أن يبدو المتعاطي مسترخيا ومكتئباً ولكن رد الفعل لديه يكون أبطأ من المعتاد وتتسبب الجرعات الكبيرة في عدم وضوح الكلام والارتباط والنوم العميق والميل إلى السقوط وإسقاط الأشياء وفي بعض الأحيان قد تسبب المهبطات فقدان الوعي والإدمان .[/rtl]
 
[rtl]*** المهدئات ***[/rtl]
  
[rtl]الديازابينات[/rtl]
[rtl]تعتبر أدوية هذه المجموعة من أكثر المهدئات شيوعاً في الوصفات الطبية منذ السبعينات وحتى الآن. ولهذه المركبات تأثير مهدئ على الجهاز العصبي المركزي وهي تصف لعلاج الحالات العصبية والنفسية والبسيطة وحالات الصرع وكمضادات الإختلالات ، وعند أخذها بجرعة كبيرة نسبياً تسبب النوم . والأعراض الجانبية لهذه المجموعة تعتبر قليلة لذلك تصدرت قائمة المهدئات في الوصفات الطبية .[/rtl]
 
[rtl]وتسبب الجرعة العلاجية الاسترخاء والتخلص من الكبت ولكن الإفراط في تعاطيها يؤدي إلى الارتباك وضعف الذاكرة وازدواج البصر والتو هان وأهم تعاقد هذه المجموعة : ديازيبام ( فاليوم ) والفلونبنززيبام والدوهابينول .[/rtl]
 
[rtl]*** المنومات ***[/rtl]
 
[rtl]ومن أشهر المواد المنومة ( لكورال هيدرات 500 ملجم - اميتال صوديوم - سيكونال صوديوم )   [/rtl]
 
[rtl]مواد الهلوسة[/rtl]
  
[rtl]عقار الهلوسة ( إل . أس. ذي )[/rtl]
 
[rtl]L.s.d. هو اختصار ليسيرجيك أسيد داي إيثيل أيميد والمعروف باسم عقار الهلوسة. وهو ليس له استعمال طبي . والجرعة الواحدة من هذه المادة لا تزيد عن 40 ميكروجرام . تحدث هلوسات بصرية وسمعية أي أن تأثيرها الرئيسي هو إثارة تغيرات في الحالة النفسية والإدراك والرؤية والإحساس بالوقت أي المتغيرات التي تحيط بالمتعاطي وتصبحه فيما يسمى بالرحلة النفسية وغالياً ما تكون هذه الرحلة سيئة وتؤدي إلى أغراض خطيرة وحوادث مميتة .[/rtl]
 
[rtl]ولذلك فإن المجموعة التي تتناول هذه المادة لا بد أن يوجد فرد على الأقل منها لا يتناولها حتى يرعى الأفراد الآخرين إذا ما حدث لأحدهم رحلة سيئة. إذ أن ما يحدثه هذا العقار لا يمكن التنبؤ به. ولصغر الجرعة المؤثرة جعل الموزعين يستخدمون طوابع البريد أو الإست يكر في التعاطي بعد وضعها في محلول من إل ( L.s.d.) وتجفيفها ثم يقوم المتعاطي باستحلاب هذه الطوابع فيحدث الامتصاص بسرعة من المعدة والأمعاء[/rtl]
[rtl]ويبدأ التأثير والجرعة المميتة من هذه المادة قدرت بـ 2 ميل لجرام لكل كيلوا جرام من الجسم.[/rtl]

[rtl]انكيفالين  Enképhaline[/rtl]
[rtl]كيمياء حيوية [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][/rtl]
[rtl]هو خُماسِيّ الببتيد المُكْتَنَف [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] حِسّ الأَلَم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الجسم من [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] تأثيره [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] المُسْتَوى ألعتبي للأَلَم وتَسْكينه، وينتج [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الدماغ وهو من اللجان (اللَ[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] يلتحم بجزيء آخر) الدَاخِلِيّة المَنْشَأ، أو على [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] التحديد بالإِنْدُورْفِينات، كونها دَاخِلِيّة المَنْشَأ وترتبط بمستقبلات الجسم الأفيونية، وفي عام 1975 تم اكتشاف اثنين منها، واحد يحتوي على اللوسين(لو-إنكِيفالِ[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]) والأخر يحتوي على المِ[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] (ميت-إنكِيفالِ[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط])، كلاهما من [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الإنكِيفالِ[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الطَليعي[/rtl]
[rtl] 

[/rtl]
[rtl]تأثير المخدرات على المشابك

النقل المشبكي في الحالة الطبيعية يتم عن طريق الوسائط العصبية التي تحررها النهايات المحورية وفق متطلبات نشاط الجسم. إلا أن العديد من المواد ذات مصدر خارجي و التي تصل إلى جسم الإنسان في حالات مختلفة تؤثر كذلك على النقل المشبكي .[/rtl]
[rtl] سموم بعض الحيونات مواد سامة ذات أصل نباتي ، أو يتلقاها الشخص لأغراض طبية ، أو في حالات
الإدمان المخدرات مثل المورفين: تستعمل هذه المادة في المجال الطبي لكن بكمية محدودة و معينة بدقة ، وتعتبر خطرة جدا عند إستعمالها في حالة الإدمان  .
التجارب بينت أن : في الحالة الطبيعية توجد وسائط عصبية تؤدي إلى الإحساس بالألم  مثل المادة(P) ووسائط أخرى تقلل الإحساس بالألم  مثل) الأنكيفالين(

[/rtl]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المخدرات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأجاويد :: منتديات التعليم :: المعاهد والجامعات-
انتقل الى: